اخبار الكلية

30 اكتوبر, 2017 09:20:00 م

 

 

عدن/ جهاد باحــدَّاد – تصوير/ صقر العقربي:

نظمت جامعة عدن بالشراكة مع وزارة الصحة العامة والسكان اليوم الندوة الخاصة بمبادرة تطوير خدمات الرعاية الصحية العاجلة في المحافظات المحررة ودراسة وضع منظومة خدمات الطوارئ والرعاية الحرجة بمشاركة واسعة لعمداء الكليات الطبية بالجامعة وعدداً من الأساتذة وذوي الاختصاص في أقسام الطوارئ بالمستشفيات التعليمية.



وفي الورشة التي أقيمت برعاية وزير الصحة العامة والسكان وقيادة الجامعة وبدعم من منظمة الصحة العالمية ألقى الدكتور/ الخضر ناصر لصور رئيس جامعة عدن كلمة أشاد من خلالها بالجهود الكبيرة التي تبذل من وزارة الصحة ومركز الإدارة الصحية بالجامعة لعمل قاعدة بيانات لاحتياجات المستشفيات المركزية في عدن والمحافظات المجاورة لخدمات الطوارئ وكذا تطوير مهارات فريق العمل للقيام بهذه المهمة الوطنية.





وأكد في كلمته أن هذه الورشة هي ثمرة لقاءات متعددة بين الجامعة ومنظمة الصحة العالمية في مقرها الإقليمي بالقاهرة وهي بداية لسلسلة ورش ستنظمها الجامعة في هذا المجال سعياً منها في دعم خدمات الطوارئ والرعاية الحرجة في مستشفيات عدن والمستشفيات التي تقع تحت وطأة الصراعات المسلحة.



من جانبه استعرض الخبير الدولي في منظمة الصحة العالمية الدكتور/ أحمد علي عبداللطيف أهداف هذه الورشة والآلية التي سيتم العمل عليها للتطبيق في المستشفيات في محافظة عدن وبرنامج النزول للمحافظات الأخرى لعمل دراسات ميدانية سريعة تقيم احتياجات المستشفيات لخدمة الطوارئ والرعاية الحرجة.



وتناقش الورشة التي تستمر للفترة من (30 أكتوبر – 2 نوفمبر المقبل) عدداً من أوراق العمل والبرامج العلمية لتطوير خدمات الرعاية العاجلة والقيام بمبادرة مشتركة بين الجامعة ووزارة الصحة لتأسيس منظومة الطوارئ مبنية على قاعدة بيانات شاملة توثق الوضع الصحي الحالي ومتابعته مستقبلاً، وخلق خبرة محلية للقيام بعملية المسح الميداني يمكن الاستفادة منها في محافظات أخرى.

 





رأيكم يهــمنا

.